موتورولا هي أحدث شركة تدخل إلى سوق التلفزيونات الذكية، بعد OnePlus

موتورولا هي أحدث شركة تدخل إلى سوق التلفزيونات الذكية، بعد OnePlus

موتورولا هي أحدث شركة تدخل إلى سوق التلفزيونات الذكية، بعد OnePlus

قررت شركة موتورولا أن تدخل بدورها إلى سوق التلفزيونات بعدما قامت بالكشف عن مجموعة من التلفزيونات الذكية الجديدة المدعومة بنظام Android TV التابع لشركة جوجل.

وقامت شركة موتورولا بالإعلان عن هذه التشكيلة الجديدة من التلفزيونات الذكية التي تحمل علامتها التجارية في الهند، وهو البلد حيث من المقرر أيضًا أن تقوم شركة OnePlus بإطلاق أول تلفزيون ذكي لها في وقت لاحق من هذا الأسبوع. وستكون تلفزيونات موتورولا الذكية الجديدة متاحة بأحجام تبدأ من 32 بوصة وتصل إلى 65 بوصة مع العلم بأنها تعمل بنظام Android 9.0 TV، وتدعم محتوى HDR و Dolby Vision.

بالنسبة للتلفزيونات التي يبلغ حجمها أكثر من 43 إنش، فهي ستمتاز بدقة 4K، في حين ستمتاز التلفزيونات التي تأتي بحجم أصغر بدقة FullHD. وفي الداخل، ستضم هذه التلفزيونات المعالج ARM Mali 450، وذاكرة عشوائية بحجم 2.25GB لتشغيل تطبيقات وألعاب الأندرويد. وعلاوة على ذلك، فهي ستضم كذلك 16GB من الذاكرة الداخلية. سيتم عرض جميع هذه الطرازات للبيع إبتداء من 29 سبتمبر من خلال المتجر الإلكتروني الهندي FlipKart. وللآسف، ليست لدينا في الوقت الراهن أي معلومات حول ما إذا كانت شركة موتورولا تخطط لإطلاق هذه التلفزيونات في كافة أنحاء العالم أم لا.

نحن نأمل أن تقوم شركة موتورولا بذلك، فشركة OnePlus ستقوم بذلك مع تلفزيونها الذكي القادم في وقت لاحق من هذا الشهر. وعلى وجه التحديد، فقد ذكرت لنا شركة OnePlus أنها ستقوم بإطلاق تلفزيونها الذكي في الهند أولاً، ولكن هناك خطط لجلبه إلى الصين، ثم إلى الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا.

تلفاز OnePlus TV القادم سيأتي أيضًا مع نظام Android TV، وسيعمل بتوافق تام مع الهواتف الذكية التابعة للشركة، وبالتالي تقدم منظومة مناسبة بالفعل. من المحتمل أن يكون تفكير شركة موتورولا مماثلاً لتفكير شركة OnePlus.

 

 

————————————————————

#التلفزيونات, OnePlus, أحدث, إلى, الذكية, بعد, تدخل, سوق, شركة, موتورولا, هي
تلفزيونات

مقالات لا تفوت

سبعة أسباب قادت أبل للريادة العالمية

كيف تطيل عمر بطارية هاتفك الذكي ؟

فقدت هاتفك الأندرويد؟ (نصائح وَ حلول)

نهضة الهواتف المحمولة خلال 28 عاما

elle.fr

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *