تكنولوجيا التصنيع الحديثة تجعل من الصعب التمييز بين الساعات الفاخرة المقلدة والساعات الحقيقية

تكنولوجيا التصنيع الحديثة تجعل من الصعب التمييز بين الساعات الفاخرة المقلدة والساعات الحقيقية

تكنولوجيا التصنيع الحديثة تجعل من الصعب التمييز بين الساعات الفاخرة المقلدة والساعات الحقيقية

لقد أدى التقدم التكنولوجي إلى جعل عمليات التصنيع بصفة عامة أكثر كفاءة مقارنةً بتكنولوجيات التصنيع القديمة. هذا يعني أنه يتم الآن إنتاج المنتجات بمعدل أسرع بكثير من ذي قبل مع عيوب أقل. لسوء الحظ، يبدو أن تقدم تكنولوجيا التصنيع قد أدى إلى نتيجة سلبية غير مقصودة، وهي تزايد السلع الفاخرة المزيفة العالية الجودة والتي يصعب إكتشافها.

ووفقا للمسؤولين في Watchfinder & Co، فقد أخذوا Rolex كمثال ووجدوا أنه نظرًا للتقدم الذي تم إحرازه على مستوى تكنولوجيا التصنيع، فقد أصبح من الصعب علينا إكتشاف ساعة Rolex المزيفة من الساعة الحقيقية. وذلك لأن تكنولوجيا التصنيع قد تقدمت إلى حد أنه بدلاً من مجرد لصق إسم العلامة التجارية Rolex على الساعات المزيفة، فقد نجح هؤلاء القراصنة إذا جاز التعبير أيضًا في مطابقة الآليات المستخدمة في ساعة Rolex، مما يجعلها دقيقة تقريبًا مثل ساعة Rolex الحقيقية، بينما تكلف سعر أقل بكثير جدًا.

هذا يعني أنه ما لم تكن خبيرًا حقيقيًا في تمييز الساعات المزيفة من الساعات الحقيقية، فهناك إحتمال أن ينتهي بك الأمر إلى شراء ساعة فاخرة مزيفة بسبب تكنولوجيا التصنيع المتقدمة، وخاصة إذا كنت تشتري من مصدر غير معروف. هذا لا يعني أن المنتجات المقلدة مقاومة للخداع تمامًا، ولكن يبدو أنها أصبحت جيدة بما يكفي حيث قد يستغرق الأمر أكثر من مجرد النظر إلى المناطق الداخلية لتحديد الساعة الحقيقية من الساعة المزيفة.

إذا كانت لديك بعض الدقائق، فقد ترغب في إلقاء نظرة على الفيديو الذي نشرته Watchfinder & Co أدناه والذي يقارن ساعة Rolex مزيفة وأخرى حقيقية بجانب بعضها البعض.

 

————————————————————

#التصنيع, #التمييز, #الحقيقية, #الصعب, #الفاخرة, #المقلدة, #والساعات, الحديثة, الساعات, بين, تجعل, تكنولوجيا, من
من هنا وهناك

مقالات لا تفوت

نهضة الهواتف المحمولة خلال 28 عاما

عودة عصر القراصنة

رحلة عبر 5 سنوات مجنونة بحق مع الآيباد

أخطاء تقنية إرتكبها عمالقة و تجنبتها Apple

wiki

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *